رفض البرلمان (بوندستاغ) الألماني ملتمسا مناوئا للمغرب تقدم به فريق حزب اليسار "دي لينكه" يتعلق بالصحراء المغربية.

وصوت فريق الاتحاد الديمقراطي المسيحي-الاتحاد المسيحي الاجتماعي وفريق الحزب الديمقراطي الحر (أغلبية) وفريق الحزب الديمقراطي الاجتماعي (معارضة) ضد الملتمس الذي يطالب فيه حزب (دي لينكه) الحكومة الألمانية باتخاذ موقف ضد المغرب في ما يتعلق بالصحراء المغربية.


وامتنع فريق الخضر (معارضة) عن التصويت خلال الجلسة التي خصصها البرلمان للموضوع.


وكانت لجنة الشؤون الخارجية التابعة للبوندستاغ قد أحالت ملتمس حزب اليسار على البرلمان، بعدما صوتت ضده كافة أحزاب الأغلبية ومعها الحزب الديمقراطي الاجتماعي وامتناع حزب الخضر عن التصويت.


وبذلك يكون البرلمان الألماني قد استجاب لتوصية لجنة الشؤون الخارجية، برفض ملتمس حزب اليسار.


وكان حزب (دي لينكه) قد تقدم بهذا الملتمس بتاريخ 16 دجنبر 2010 على إثر أحداث مخيم (اكديم إزيك) بمدينة العيون المغربية.