يبدو أن مجهودات وزارة الصحة لتجاوز عتبة 10 آلاف اختبار يومي لمرض كوفيد 19، قد أعطت أكلها، إذ تم تجاوز هذا الرقم بكثير، وهو ما أكده مدير مديرية التخطيط والموارد المالية بوزارة الصحة عبد الوهاب بلمدني، أمس الجمعة، بحديثه عن بلوغ 13 ألف تحليلة يوميا، للكشف عن فيروس كورونا،  خصوصا بعد اقتناء 23 جهاز للكشف (سكانير) و40 جهاز متنقل للفحص بالأشعة، فضلا عن تجهيز 15 مختبر، ومختبر واحد متنقل، إلى جانب مختبر متنقل ثان في طور التجهيز.
 
 بلمدني، كشف كذلك أن الوزارة عملت على توفير مليون و200 ألف اختبار كشف عن “كوفيد 19” (PCR)، من أجل رفع وتيرة إجراء اختبارات الكشف وتجاوز عتبة 10 آلاف اختبار يوميا، وتوفير مليوني اختبار مصلي (test sérologique)، كما عملت على اقتناء 1100 كيلوغرام من المادة الخام للكلوروكين وتوفير ستة ملايين قرص من الهيدروكسي كلوروكين، إلى جانب؛ ما تم اقتناؤه على الصعيد الوطني، وذلك في أفق الإعداد الجيد لمرحلة ما بعد رفع الحجر الصحي.
 
بلمدني أكد كذلك أن الوزارة على أهبة الاستعداد لرفع الحجر الصحي وحالة الطوارئ الصحية،  بفضل التجهيزات المتوفرة التي تجعلها على درجة قصوى من الاستعداد.