التقى رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، بمقر منظمة الامم المتحدة بجنيف.

وجاء في البلاغ أن رئيس الحكومة المغربية اعتبر "في تصريح صحفي عقب اللقاء ان العلاقات بين البلدين مميزة ويجب تطويرها خاصة أن المنطقة تعيش تحديات صعبة في وضع إقليمي ودولي معقد ويصعب التنبؤ بتطوراته ".

ونوّه سعد الدين العثماني بحسب نفس المصدر "بديناميكية العلاقات الثنائية التي يترجمها أساسا عمل اللجان التقنية المشتركة التي تدرس دفع التعاون الاقتصادي والتبادل الثقافي والطلابي وبعض القضايا التجارية بين البلدين مؤكد أن هذه المجهودات على أهميتها غير كافية وتحتاج إلى الدفع والتطوير وحل بعض الإشكالات التي ترتبط بتطورات العالم المعاصر وتعزيز التعاون بين القطاع الخاص في البلدين ورفع مستوى البحث العلمي بينهما".

ويشارك كل من سعد الدين العثماني ويوسف الشاهد في العثماني أشغال القمة العالمية 108 لمؤتمر العمل الدولي المنعقدة بجنيف.