ثمن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، المبادرةَ الملكية الرامية إلى المساهمةِ في ترميم وتهيئةِ بعضِ الفضاءات داخلَ المسجد الأقصى المُبارَكِ وفي محيطه.

وأضاف العثماني في الكلمة الافتتاحيةِ للاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، أن المُبادرةَ الملكية َ الكريمة جاءت في الوقت المُناسب نظرا لما يعيشه المسجدُ الأقصى في الآونة الأخيرة من مؤامرات، ولأن بعضَ مَرافقِه وساحاتِه في حاجة ماسة إلى ترميم وصيانة.

كما أبرز أن المبادرةَ الملكية، التي أمر الملكُ بأن تتم بتنسيق مع دائرة الأوقاف الإسلامية الهاشمية الأردنية، تجسد الاهتمامَ الشخصي للملك بوصفِه رئيسَ لجنة القدس، ومواقفَـه السامية َ دفاعا عن القدس الشريف ودعما للمَقـْـدِسِيين.