قال وزير الصحة أنس الدكالي، إن إنشاء مدن المهن والكفاءات متعددة الأقطاب والتخصصات سيساهم في تعزيز الموارد البشرية بالقطاع الصحي.

 

وأضاف الدكالي في تصريح للصحافة أعقب ترؤس الملك محمد السادس، لجلسة تقديم خارطة الطريق المتعلقة بتطوير التكوين المهني وإحداث "مدن المهن والكفاءات" في كل جهة، أن هذه المدن متعددة الأقطاب والتخصصات، ستشتمل على معاهد لتكوين الكفاءات في المجال الصحي بشعب جديدة، خاصة في ما يتعلق بالاستشفاء من المستوى الثالث الخاص بالمستشفيات الجامعية.

 

وأبرز في هذا الصدد أنه تم احداث التكوينات المتعلقة بهذا المجال، بالجهات الثمانية التي إما تتوفر على مركز استشفائي جامعي قائم أو في طور الانجاز، لاسيما بالعيون وأكادير وطنجة، في أفق أن تغطي الجهات الـ12 للمملكة، مما سيمكن من تعزيز الموارد البشرية بالقطاع الصحي.