ترأس جلالة الملك جلسة عمل موضوعها الرئيسي تأهيل عرض التكوين المهني وتنويع وتثمين المهن وتحديث المناهج البيداغوجية يوم الاثنين 2 أكتوبر 2018.

والدلالة السياسية الأولى لهذا الاجتماع هو الإشراف الملكي الفعلي على تنزيل مقتضيات الخطابات الملكية. مع إشراك الفاعلين الحكوميين المعنيين وعلى رأسهم رئيس الحكومة باعتباره المسؤول الأول على التنسيق الحكومي. فما هي أهم مضامين هذه الاستراتيجية ؟

من خلال التيمة التي تصدرت جلسة العمل نلمس أن الإشكالات المطروحة منهجية بالدرجة الأولى. ومن أجل مقاربة هذه الاشكالية فلا بد من استحضار أربعة محاور: التأهيل، والتنويع، والتثمين، والتحديث.

وهذه المحاور الأربعة، تحمل في طياتها نوعا من الموضوعية والتراتبية. فمن خلال التشخيص يلزمنا التأهيل المفضي طبعا إلى التنويع لأنه أساس الإبداع، وبذلك يدخل التثمين على الخط، ليرسم خريطة طريق للتحديث. وهذا تأطير فلسفي مهم، يبنى على رؤية حضارية قوامها المزج بين الرأسمال المادي وغير المادي. لأن التكوين ليس ميكانيكيا صرفا بل حضاريا وشاملا ومانعا. لذلك تحكم في جلسة العمل ثنائية الأولويات والإجراءات. حتى نخرج من تخمة الكلام إلى فعل الكلام. ومن التأطير إلى التدبير .

وأول إجراء عملي هو إعادة البنية الهيكلية للشعب. المساعدة على التناغم مع تأهيل الشباب وتكوينه. ويتصدر هذا التوجيه المحكم الهادف خروجا من العفوية والاختيارية غير الممنهجة.

كل هذا يولد التناوب وضبط وتنويع اللغات وتناسل المقاولات بدون قيود معطلة للتنمية.

وثاني إجراء نفخ الروح في القطاعات الكلاسيكية وفتح باب التجديد والتحديث خاصة في أمور مهنية بامتياز نحو الصناعة والبنيات التحتية والسياحة والخدمات والبناء والفلاحة والصيد البحري والصناعة التقليدية والطاقات المتجددة والفندقة والصحة والرقمنة....

وثالث إجراء الحكامة الجيدة والجودة وربط المسؤولية بالمحاسبة.

ورابع الإجراء ات هو تأهيل غير المهيكل إلى المهيكل بتكوين يستهدف فئات معينة وفترة وجيزة والتحكم في اللغات وضبط تقنيات متخصصة للخروج من وضعية اللاتنظيم إلى التسوية الوجودية التي تؤسس للكرامة.

وأخيرا وليس آخرا نؤكد على أن هذه الفلسفة المهنية ستحدث تطورا وطفرة على مستوى التكوين المهني. خاصة و ان المساهمة المالية لصندوق الحسن الثاني واضحة ومنصوص عليها. و سيكون اللقاء الوطني للتشغيل والتكوين المزمع تنظيمه قبل متم السنة فرصة لتقويم المؤشرات الأولى لهذا الإقلاع المهني ومدى تغطيته لحاجات الشباب المبنية على الكرامة الآدمية.

لقد شرعت مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط في استخدام نظام سولفاسيد بالمنصتين الصناعيتين للجرف الأصفر وآسفي، إذن هذا مشروع يمكن أن يستوعب شبابا له تكوين في هذا المجال. لأنه يدخل في المحافظة على البيئة. كما أكدت وول ستريت جورنال أن المغرب تفوق على جنوب إفريقيا لصناعة السيارات في القارة. وهذا قطاع مهم إذا تم إحداث تناغم بين الطموحات و واقع التكوين المهني.

ألا يمكن أن نفعل قطاعات وشعب مهنية من أجل تحضير عمال يشتغلون بالمنازل تجاوبا مع القانون رقم 19.12. الذي دخل حيز التنفيذ يوم الثلاثاء 02 أكتوبر 2018 ؟

لان الهدف الاسمى من هذه المبادرة هو الرفع من جودة التكوين و التناغم مع سوق الشغل و استحضار رؤية مستقبلية و استباقية للقطاعات المفتوحة اليوم بالمغرب. اذن فهذه لحظة تاريخية تؤسس لمخطط متكامل متنوع و واقعي. و من تم لابد من تحديث البنيات التحتية و الموارد البشرية و اعتماد تجهيزات متطورة لنحقق التأهيل و التنويع و التثمين و التحديث.

 

نورالدين قربال