اعتبر عدي بوعرفة النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة التصريح الأخير الذي أدلى به محمد يتيم، وزير الشغل والإدماج المهني،  والذي قال فيه أن المغاربة قادرون على العيش ” بالسميك” الذي لا يتعدى 3000 درهم، استخفاف كبير بعقول المغاربة.

وقال عدي :” نسجل بأسف شديد تصريحات وزير الشغل والإدماج المهني محمد يتيم، التي لا تبعث على الإرتياح ذلك أن الحكومة تتحمل مسؤوليتها الكاملة في تدهور الوضعية المعيشية للمواطنين،” قبل ان يتساءل “كيف يعقل للسيد الوزير أن يصرح بأن المغاربة قادرين يعيشوا بالسميك ؟كيف يمكن للمواطن المغربي أن يعيش بهذا المبلغ الزهيد شهريا ؟ هل سيكفيه الإنفاق على متطلبات الحياة الأساسية من مأكل ومشرب وملبس وتعليم دون إغفال الأسر التي لا تتوفر على تقاعد أو ضمان إجتماعي”؟

وأردف بالقول:” إن تصريحات الحكومة تؤجج غضب المواطنين، كما تعلمون فإن الكثير من المغاربة يكتوون بنار الغلاء المستمر  ليأتي وزير الشغل والإدماج ويخرج بهذا التصريح المستفز وهو يعلم جيدا أن البطالة ضاربة أطنابها في صفوف المجتمع المغربي، هناك بعض الأسر تضطر لبيع ممتلكاتها لتحمل نفقات تمدرس أبناءها، للأسف فإن حكومة العثماني لا تستحضر المشاكل التي تعيشها البلاد”.

وأشار عدي بوعرفة إلى أن تصريح يتيم لا يحيد كثيرا عن تصريح وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، بسيمة الحقاوي، التي اعتبرت بأن المواطن الذي يربح 20 درهما يوميا ليس فقيرا، مشددا على أن حكومة العثماني أدخلت المغرب في نفق مظلم.

وأضاف في تصريح للموقع الرسمي للحزب أن” مظاهر البؤس والاحتقان الاجتماعي تفاقمت بشكل كبير في عهد حكومة العثماني مضيفا أنها تدفع بالطبقة المتوسطة والبلاد إلى الهاوية.