أصدرت الأمانة العامة للمجلس العلمي الأعلى رأيا ، توصل به موقع أخبارنا المغربية، تضمن تحديدا للقيمة المالية الواجب إخراجها هذه السنة كزكاة للفطر.

وذكر المجلس في مستهل رأيه بأن الفقهاء أجازوا إخراج زكاة الفطر بالقيمة نقدا وذلك مراعاة للمصلحة العامة، من خلال فتوى رسمية صادرة في شهر رمضان من سنة 1431 هجرية.

وفيما يخص هذه السنة، فقد حدد المجلس قيمة زكاة الفطر في 13 درهما للفرد الواحد ، معتمدا على متوسط أثمنة الحبوب في مختلف جهات وأقاليم المملكة.